«طيران أديل» أحدث طيران اقتصادي منخفض التكلفة يكمل استعدادته لبدء أعماله في المملكة

  • تسلم أول طائراته إيرباص من مصنع إيرباص بهامبورغ في ألمانيا
  • المملكة تشهد إطلاق أولى رحلات «طيران أديل» في 23 سبتمبر بمناسبة اليوم الوطني

جدة، 24 أغسطس 2017م: قام «طيران أديل» الذي يٌعّد أحدث طيران اقتصادي منخفض التكلفة في المملكة، بتسلم أول طائراته من طراز إيرباص A320ceosالجديدة، من بين 8 طائرات ستصل تباعاً اعتباراً من الآن وحتى منتصف 2018. وتٌمثل هذه الطائرات الثمانية جزءاً من خطة أسطول «طيران أديل» الأولية التي تسعى إلى النمو مستقبلاً في السنوات القادمة.

وجاء استلام الطائرة في حفل خاص أقيم في منشأة Airbus في هامبورغ بألمانيا، بحضور القائم بالأعمال في سفارة المملكة في ألمانيا وعدد من المسؤولين في «طيران أديل»، وشركة إيرباص، وشركةEngines CFM و شركة DAE، وممثلين من الحكومة الألمانية، والصحافة العالمية ليشهدوا جميعاً تسليم الطائرة الأولى التي ستنضم إلى أسطول «طيران أديل».

وقال المهندس صالح بن ناصر الجاسر المدير العام لشركة الخطوط الجوية العربية السعودية ورئيس مجلس إدارة «طيران أديل»، أثناء مشاركته في هذا الحدث بمدينة هامبورغ، " إن المملكة أطلقت رؤيتها 2030 التي تٌعتبر منصة استراتيجية تحقق النمو والتقدم لمستقبل المملكة. وتشكل وسائل النقل والسياحة ركائز أساسية في النمو. ولذلك يٌعّد إطلاق «طيران أديل» أمراً ضرورياً يسهم في استمرار النمو في قطاع النقل الجوي في المملكة وخارجها".

وأضاف المهندس الجاسر: "أن الهوية الفريدة ونموذج الخدمة المتميّزة من «طيران أديل» ستوفر تجربة سفر متكاملة للمسافرين بطريقة حديثة تناسب ميزانياتهم."

وتأسس «طيران أديل» وفقاً للركائز الأساسية لرؤية المملكة 2030، والتي تتضمن خارطة طريق لنمو وتطوير مراكز السفر في المملكة، والاستفادة من موقعها الجغرافية المتميّزة.

وتركز العلامة التجارية الجديدة على توفير الأسعار المنخفضة والمنتجات ذات القيمة العالية في قطاع السفر الجوي المتنامي في المملكة.

ويعمل «طيران أديل»، ككيان مستقل تحت شركة الخطوط الجوية العربية السعودية، وهو يكمل الخدمات الحالية التي تقدمها مجموعة الخطوط السعودية في مختلف القطاعات التجارية.

ومنذ الإعلان عن «طيران أديل» في عام 2016 ذكر بأنه سيبدأ أعماله في تاريخ خاص، ولذلك سيطلق «طيران أديل» أولى رحلاته يوم 23 سبتمبر 2017 بمناسبة ذكرى اليوم الوطني للمملكة. وسيعمل بدايةً في خدمة الرحلات الداخلية بالمملكة قبل التوسع في دول المنطقة.

ومن جانبه، قال الرئيس التنفيذي لـ«طيران أديل» السيد كون كورفياتس Con Korfiatis " إن «طيران أديل» يٌعتبر أحدث طيران اقتصادي في المملكة، وسيقدم أسعاراً منخفضة من خلال أسطول طيران مثالي لخدمة الأسواق المحلية والإقليمية".

وأوضح، "أن المملكة ودول المنطقة تمتلك نسبة عالية من السكان من فئة الشباب محبي التكنولوجيا الذين يبحثون على أفضل أسعار الطيران المخفضة على مستوى الرحلات الداخلية وفي دول المنطقة، ولذلك فإن «طيران أديل» يخطط ويعمل جاهداً على خدمة هذه الشريحة المهمة".

يعمل أسطول طائرات إيرباص A320 بمحركاتCFM ، وصممت هذه الطائرة بفئة واحدة تتكون من 186 مقعداً من الدرجة الاقتصادية، وتتميّز بأحدث مقاعد ريكارو Recaro المجهزة بمداخل USB وحاملات أجهزة للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية.

ومن جهته قال السيد فؤاد عطار رئيس قطاع الأعمال التجارية لشركة إيرباص في أفريقيا والشرق الأوسط: "نحن فخورون جداً بأن نكون جزءاً من الإطلاق التشغيلي الرسمي «طيران أديل» ".

وكانت طائرة ايرباص A320 قد غادرت منطقة فينكنويردر Finkenwerder التابعة لشركة إيرباص بمدينة هامبورغ في ألمانيا يوم 23 أغسطس مساءً، وهبطت في مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة صباح اليوم التالي.